الرئيسية | خارطة الموقع| ملخصات المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة| Browse SWCC English Version | حدد حجم الشاشة التي ترغب في عرض الموقع بها : [ 800 x 600 | 1024 x 768 | 1920 x 1080 ] 23/10/2014 م - الموافق - ‏29/‏ذو الحجة/‏1435 هـ
SWCC - المؤسسة العامه لتحلية المياه المالحة
|   
  
 
 
التلوث البيئي
الكاتب ( طارق فرج النهدي ) بتاريخ ( 12/06/2006 )

التلوث البيئي

مقدمة

أصبحت مشكلة تلوث البيئة خطرا يهدد الجنس البشرى بالزوال بل يهدد حياة كل الكائنات الحية والنباتات  ولقد برزت هذه المشكلة نتيجة للتقدم التكنولوجي والصناعي والحضاري للإنسان ويشمل تلوث البيئة كلا من البر والبحر وطبقة الهواء التي فوقها وهو ما أشار إلية القران الكريم في قوله بسم الله الرحمن الرحيم (( ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون )) . فأصبحت الكرة الأرضية اليوم مشغولة بهمومها واصبح كوكبنا مشوها ، فالدفئ ألهب ظهورنا وتغيرات المناخ تهدد جوها , والمبيدات أفسدت أرضها , والصناعات مزقت أوزانها / والقطع الجائر للأشجار نحر غابتها ، وهدد حيواناتها ، والسكان لوثوا مياهها ، وهكذا بات كوكبنا محتاجا إلى كوكب أخر لكي نبدأ فيه وننشىْ حضارة جديدة نظيفة .

مفهوم تلوث البيئة و أنواعه

مفهوم البيئة

البيئة هي الوسط المحيط بالإنسان والذي يشمل كافة الجوانب المادية وغير المادية, البشرية منهما وغير البشرية فالبيئة تعنى كل ما هو خارج عن الإنسان وعن كيانه , وكل ما يحيط به من موجودات ، والبيئة في ابسط تعريف لها هي ذلك الحيز الذي يمارس فيه البشر مختلف أنشطة حياتهم , وتشمل هذا الإطار كافة الكائنات الحية من حيوان ونبات والتي يتعايش معها الإنسان يأكل النبات والحيوان ويستفيد من كل منهما ، وهكذا تستمر علاقة الإنسان بالبيئة المحيطة به من نبات وحيوان وموارد وثروات ، ولقد نشأ علم البيئة ECOLOGY الذي يبحث في أحوالها الطبيعية أو مجموعات النباتات أو الحيوانات التي تعيش فيها ، وبين الكائنات الحية الموجودة في هذه البيئة ECOLOGY مكونة من مقطعين يونانية هما OIGUS وهى تعنى دراسة ، ولقد درجنا في اللغة العربية على إطلاق اسم البيئة على التسمية ECOGLOGY فاختلط بذلك الأمر مع مفهوم البيئة بمعنى ENVIRONMENT وأصبح عالم الأيكولوجى وعالم البيئة وكأنهما تسميتان مرادفتان لمجال عمل واحد ، ولكن الواقع يختلف عن ذلك تماما ، فعالم الايكولوجى يعنى كما ذكر " ايوجين ادوم " بدارسة وتركيب ووظيفة الطبيعة اى انه يحدد الحياة وكييفة استخدام الكائنات للعناصر المتاحة اما عالم البيئة ENVIRONMENTALIS فيعنى بدراسة التفاعل بين الحياة والبيئة , اى انه يتناول تطبيق معلومات في مجالات معرفية في دراسة السيطرة على البيئة , وهو يعنى بوقاية المجتمعات من التأثيرات الضارة .

النظام البيئي ECO SYSTEM

وهو عبارة من ما تحتوى اى منطقة طبيعية من كائنات حية ومواد غير حية بحيث تتفاعل مع بعضها البعض ومع الظروف البيئية , ويعنى ذلك ان عناصر البيئة تتفاعل مع نظام معين يطلق علية النظام البيئي .

عناصر الإنتاج
عناصر الاستهلاك
عناصر التحلل
النظام البيئي

هو التوازن القائم بين عناصرها المختلفة , فلو إن ظروف ما أدت إلى إحداث تغير من نوع ما في أحدى هذه العناصر فانه بعد فترة قصيرة قد تؤدى بعض الظروف الطبيعية الأخرى إلى تلاقى أثار هذا التغير ، وتوجد الانظمه البيئية حولنا في كل مكان ، ومن أمثلتها البحيرات والغابات والبحار ، وكل منهما يمثل بيئة منفصلة قائمة بذاتها تعيش مكوناتها معا في توازن تام

مفهوم تلوث البيئة CONCEPT OF POLLUTION

هو عبارة عن الحالة القائمة في البيئة الناتجة عن التغيرات المستحدثة فيها والتي تسبب للإنسان الإزعاج او الأمراض أو الوفاة بطريقة مباشرة , أو عن طريق الإخلال بالأنظمة البيئة وتعرف مسببات التلوث بالملوثات وتعرف الملوثات بأنها المواد أو الميكروبات التي تلحق الضرر بالإنسان أو تسبب الإمراض أو تودي به إلى الإحلال ، والتعريف الحديث للتلوث يشمل على : كل ما يؤثر على جميع عناصر بما فيها من نبات وحيوان وإنسان وكذلك ما يؤثر في تركيب العناصر الطبيعية غير الحية مثل ( الهواء والتربة والبحيرات والبحار) ولقد صدق من قال إن الإنسان بدأ حياتة على الأرض وهو يحاول أن يحمى نفسه من غوائل الطبيعية وانتهى به الأمر بعد ألاف السنين وهو يحاول أن يحمى الطبيعة من نفسه

  أقسام التلوث :-

تلوث مادي : مثل تلوث الهواء والماء والتربة
تلوث غير مادي : كالضوضاء التي تنتج عن محركات السيارات والآلات والورش والماكينات يلحق بالإنسان من الأذى الفسيولوجي والضرر السيكولوجي بالإضافة إلى الضرر العضوي مثل إصابة جهاز السمع في الإنسان بالصمم .

تلـــــــوث الهواء

تلوث الهواء بغاز ثاني أكسيد الكربون
تلوث الهواء بثاني أكسيد الكبريت وأكسيد النيتروجين وأول أكسيد الكربون
تلوث الهواء بعادم السيارات والرصاص
تلوث الهواء بالشوائب
تلوث الهواء بمركبات الكلورفلوركربون
تلوث الهواء بالعناصر الطبيعية مثل : ( البراكين ـ العواصف ـ عوامل أخرى )
 
بعض الآثار الضارة بالبيئة والناجمة عن تلوث الهواء
الأمطار الحمضية .
الإخلال بطبقة الأوزون

تلـــــــوث المــــاء

تلوث الأنهار والبحيرات
تلوث اعماق البحار والمحيطات
تلوث شواطىء البحار
 تلوث الابار والمياة الجوفيه

الإنسان وتلوث البر

التلوث الكيماوي ويشمل
التلوث بالمبيدات الحشرية
التلوث بالمخصبات الزراعية
تلوث الأرض الزراعية
صور أخرى من التلوث الكيماوي ( المنظمات الصناعية ـ التلوث بالفلزات الثقيلة ـ التلوث بالمركبات العضوية الهالوجينية ـ التلوث الناتج من الحوادث ـ الصناعية ـ والأسلحة الكيماوية ) واكبر تلوث التلوث النووي وتجاربها .

التشريعات والمؤتمرات الخاصة بحماية البيئة من التلوث

الإسلام وحماية البيئة من التلوث
يقول الله تعالى في كتابه الكريم بسم الله الرحمن الرحيم (( ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون )) صدق الله العظيم  فالآية الكريمة تشير بوضوح إلى الدمار الذي يحدث في البر والبحر نتيجة تدخل الإنسان في الكون وتشير الآية الى الضرر البالغ الذي يحل به من جراء هذا العمل ،  وهذه الأعمال الشائنة التي يقوم بها الإنسان وما ينتج عنها من تلوث وإضرار وأخطار هي ما عبر عنه القران الفساد والعلاج كما جاء في آخر الآية هو ضرورة الرجوع إلى منهج الله تعالى في تغير الأنفس حتى تتغير الأحوال وتطهير القلوب حتى تطهر الأجواء فقد دعا الإسلام إلى المحافظة على البيئة نظيفة طاهرة من كل تلوث بدءا من النهى عن التبول في الماء أو التبرز في الطريق العام
وحتى في الظل , فإذا تدبرنا آيات القران الكريم ونصوص السنة النبوية الشريفة نجدها زاخرة بكل ما يدعو إلى النظافة والطهارة وجمال الكون والنفس ومن أمثلة ذلك ما يلي

القران قد مدح الذين يحرصون على النقاء والطهارة وذلك في قولة تعالى في مدح أهل قباء بسم الله الرحمن الرحيم (( لمسجد أسس على التقوى من أول يوم أحق أن تقوم فيه  فيه رجال يحبون إن يتطهروا والله يحب المتطهرين )) صدق الله العظيم

إن النظافة والطهارة شعار الإسلام في قولة تعالى
(( يا بنى ادم خذوا زينتكم عند كل مسجد ))

الإسلام يدعو إلى النظافة في المسكن وفى ذلك قول الرسول صلى الله علية وسلم (( جعلت لي الأرض مسجدا وطهورا (( من الأمور التي حث عنها الإسلام الناس أعطاء الطريق حق وعدم تلوثة والتساخه وذلك في قوله صلى الله علية وسلم (( إماطتك الأذى عن الطريق صدقة )) .
 
الإسلام يدعو إلى جمال الطبيعة والمحافظة على بيئتها السليمه  وبدا يتضح لنا أن الحرص على حيات الإنسان وسعادته هو أسمى مقاصد الشريعة ، فلماذا لا نحسن التخطيط حتى نحافظ على أنفسنا وحياتنا وصحتنا وقد منحنا الله عقلا مفكر مدبر ؟ وكما روى عن  رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم (( ان الله جميلٌ يحب الجمال )) .


عودة لصفحة المقالات
احصائيات الموقع : زوار اليوم ( 3843 ) اجمالي الزوار ( 4434582 ) المتواجدون الآن ( 145 )  

آخر تعديل للموقع في 23/10/2014


جميع الحقوق محفوظة للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة - المملكة العربية السعودية   2014 وتخضع لاتفاقية الاستخدام
تصميم وتطوير الإدارة العامة للحاسب الآلي والمعلومات | نسخة كفيه | الاسئلة الأكثر تكرار





شهاده الايزو للحاسب للالي
 


Valid HTML 4.01 Transitional

Valid CSS!